أخبار وأحداث

الساعة Skull 48.8 عصرية. جذابة. لا غنى عنها.

الساعة Skull 48.8 عصرية. جذابة. لا غنى عنها.

الحياة المستقرة ليست مرادفا للحياة المملة على الإطلاق. الفكرة المسيطرة على عقل الساعة HYT Skull 48.8 هي اغتنام كل لحظة، وكأنها تحاكي في ذلك عنصرا جماليا بإحدى اللوحات الفنية رائعة الجمال. وتذكرنا هذه الساعة الفريدة من نوعها بأهمية اغتنام كل ثانية من الحياة. وينصب تركيزها على قوة الحاضر، على إكسير الحياة ذاته، من خلال إبراز مسار الوقت باستخدام السوائل.

والبطل الملهم لهذا العرض التدريجي الفاتن للوقت يتمثل في أنبوب شعيري دقيق يتخذ شكل جمجمة. وينبض هذا العرض بالحياة من خلال موديول سائل حاصل على براءة اختراع وكاليبر ميكانيكي حصري. كما يجسد السائل الملون لمحات الماضي، فيما يستشرف الجزء الفارغ المستقبل في تحفظ وأناة. وأما نقطة التقائهما، فهي لحظة الحاضر المحورية النابضة بالحياة. تحدق العينان الواسعتان بمينا الساعة Skull 48.8 إلى الناظرين في إنذار شديد اللهجة، يحثهم على إلقاء نظرة عن كثب على طريقة قضائهم لأوقاتهم. ويشير قرص مستدير يقبع خلف العين اليمنى إلى مرور كل ثانية ثمينة من الوقت عندما يتغير لونه من الداكن إلى الفاتح. يتحرك عداد الدقائق في الخلفية مستبدلا المرحلة المركزية الأساسية لمرور الوقت، ومستبعدا الحاجة إلى وجود عقرب دقائق.

اكتشف المجموعة