أخبار وأحداث

H₀ : متنوعة. متأملة. عصرية.

H₀ : متنوعة. متأملة. عصرية.

الساعة H₀ من HYT ترفع شعار "الوقت ثمين"، حيث تقوم بتأمل وقتنا وتسأله في آنٍ واحد. تذكير جميل بالتدفق المستمر للوقت، فهي تمثل مسرحًا للحوارات الدرامية بين الفن والعلم والابتكار والحرفية وبين الحاضر وسياقها. وتتألف المينا المدهشة من 63 وجهًا معكوسًا، كل منها مائلًا بقدر طفيف عند زاوية معينة، الأمر الذي يساهم في إبراز وجهة نظر عصرية في جوهرها. إن المؤثرات الضوئية المتغيرة باستمرار التي تسببها الحركة البشرية، تشير دائمًا إلى حركة الحاضر التي توازن بين الماضي والمستقبل. تقوم المظاهر الجمالية الحديثة والخبرات التقنية العريقة في هذه الساعة بتحويل شريحة الحياة غير القابلة للاختزال إلى مشكال عشوائي لوجودنا الثمين.

الساعة H₀ التي ترفع شعار "الوقت ثمين" نظريًا وفنيًا هي انعكاس للقول المأثور من فلسفة HYT أن الوقت غالٍ. يتحدى تصميمها أي ادعاءات بأن التجزؤ والرغبة في استكشاف أبعاد مختلفة تؤثر على الوظيفة والسيولة بأي شكل من الأشكال. هذه المناهج تعبر بشكل مدهش عن عمق وثراء توحيد الطبقات العديدة من الزمان والمكان. إن توحد الأبطال المختلفين يخلق قوة متكاملة. استخدام السليكون أحادي البلورة والقطع بالليزر شديد الحدة يحولان الترصيع الرائع إلى مكعب ثلاثي الأبعاد على المينا. فوجود علاقة سلسة بين موديول سائل مايكرو حاصل على براءة اختراع HYT والكاليبر الميكانيكي الخاص به يساعد على توثيق مرور الوقت باستمرار وبدقة.

تبرز الأبعاد الثلاثية والتأمل شخصية الساعة H₀ وشعارها "الوقت ثمين". يزدان جانب الساعة بالشعار "TIME IS PRECIOUS" محفور في الأمام وعلى جسم الساعة الاستانلس ستيل بكتابة معكوسة. أربعة نوافذ من مختلف الأشكال والأحجام تتخلل المينا. تقدم تلك النوافذ لمحة عن سرعة مرور الوقت. ويمثل المنفاخان نبض السوائل الحمراء والشفافة التي تتتبع مرور الوقت وعرض مخزون الطاقة، ويظهر القرص مرور الثواني، كل ذلك مرئي للعيان. ويتجلى الولاء للشفافية المطلقة من خلال عداد الدقائق الياقوتي والسوار المطاطي الشفاف. لا يمكن لأي شيء

اكتشفوا ساعة H0