مجموعة مجموعة ساعات

إنّ استخدام الأنبوب الشعري الذي يتحرك فيه السائل الذي يؤدي دور علامات الساعات هو مفهوم يتقنه مصنّع الساعات السويسري HYT وشركائه. ومع ذلك، يستوجب أقل تغيير يتعلق بالشكل الكثير من البحوث الأساسية. بالنسبة لساعة SKULL، يشكلّ شكل الجمجمة للأنبوب الذي يبلغ قطره أقل من ميليمتر واحد تحديّاً كبيراً في حد ذاته. وتمثّلت أصعب مراحل التحدي في الزوايا الأربع للأنبوب، حيث تبلغ اثنتان منهما 90 درجة. وقد استلزمت الانحناءات على هذا النحو ضرورة ثني الزجاج، وهي مهمة شديدة الحساسية.

العودة إلى جوهر الوقت

تماشيا مع الجمجمة، رمز النقاوة والأساسيات، قررت HYT الاستغناء عن الدقائق أيضا. أدّى هذا الخيار الجريء إلى أمرين: أوّلا إيلاء أهمية كبيرة للأنبوب الشعري الذي يعدّ المؤشر الحسي الوحيد للدلالة على مرور الوقت وثانيا تركيز كلّ الاهتمام على التصميم الهندسي للقطعة، مع هذه الجمجمة القوية التي تكاد تتصدّر كامل الميناء. كما قررت HYT، بعكس موديلاتها الأخرى، إخفاء تقريبا كامل الحركة من جهة الميناء.